Skip to main content

אל: وزير التربية والتعليم يوآف غالانت, وزير الاتصالات يوعاز هاندل, وزيرة المساواة الاجتماعية ‫ميراف كوهين, وزير المالية يسرائيل كاتس

نطالب بزيادة الميزانيات والمساواة التوزيعية في التعليم

نطالب بزيادة الميزانيات والمساواة التوزيعية في التعليم

الحق في التعليم هو حق أساسي. ومع ذلك، ومنذ اندلاع أزمة كورونا، بات عدد كبير من الطلاب في إسرائيل منفصلون التعلم عن بعد عبر الإنترنت. تؤدي هذه الحالة إلى ضرر كبير للطلاب، بما في ذلك تدهور الدراسة والتسرب من التعليم والوصول إلى المواقف الخطرة. الوضع صعب بشكل خاص في المجتمعات الضعيفة، واليهودية والعربية منها. يجب على وزارة التربية والتعليم العمل حالًا على توفير أجهزة الكمبيوتر والبنية التحتية للطلاب.

למה זה חשוב?

يعد الكمبيوتر والانترنت من الأدوات الأساسية للتعلم اليوم. ومع ذلك، فإن حوالي 78٪ فقط من الأسر اليهودية موصولة لشبكة الإنترنت. الوضع أسوأ في الأسر العربية، وما لا يقل عن 50٪ منها لديها اتصال بالشبكة. بالإضافة لذلك تعاني العديد من المجالس المحلية والبلديات من المشاكل الشديدة في البنية التحتية وتوجد فجوات مماثلة فيما يتعلق بملكية الكمبيوتر المنزلي.

يفتقر المجتمع العربي وحده إلى ما بين 140 و150 ألف جهاز كمبيوتر، وهناك قلق كبير بما يتعلق ببعض المجتمعات بصدد خسارة العام الدراسي الحالي باكمله، كما هو الحال في القرى غير المعترف بها في النقب حيث حرم عشرات الآلاف من الطلاب بالكامل عن المدرسة منذ شهر آذار (مارس).

يجب عدم ترك الطلاب في المجتمعات الضعيفة وحدها! نطالب وزارة التربية والتعليم ووزارة الاتصالات بضمان تواجد كمبيوتر واتصال بالإنترنت لكل طالب في غضون 3 أشهر، مع إعطاء الأفضلية للمجالس المستضعفة الموجودة في المجموعات الثلاث الأدنى في التسلسل الهرمي الاجتماعي والاقتصادي - اليهودية والعربية.

المنظمات والهيئات المشاركة في المبادرة:
منتدى التعايش في النقب من أجل المساواة المدنية
قوس القزح الشرقي
اللجنة العربية لمراقبة التعليم
المقدمة
المجلس الإقليمي للقرى الغير معترف بها في النقب
مركز أدفا
جمعية الحقوق المدنية
التقطت الصورة أمل أبو القيعان من قرية أم الحيران

الصورة: أمل أبو القيعان من قرية أم الحيران

עדכונים

2020-11-21 21:14:27 +0200

הגעתם ל-50 חתימות

2020-11-20 12:23:58 +0200

הגעתם ל-25 חתימות

2020-11-20 09:10:52 +0200

הגעתם ל-10 חתימות